17 Nov
17Nov

كشفت تحديثات مؤشرات الأمن الغذائي في اليمن، عن معاناة أكثر من نصف السكان من انعدام الأمن الغذائي الحاد.
 
جاء ذلك في تقرير حديث من التصنيف الدولي للأمن الغذائي للبراءات (IPC)، الصادر أمس الأربعاء، عن الفترة من أكتوبر ـ ديسمبر 2022م.
 
وقال التقرير، إن ما يقرب من 17 مليون شخص أو أكثر من 53٪ من السكان في اليمن، يعانون من مستويات عالية من انعدام الأمن الغذائي الحاد، المصنف في أزمة (المرحلة الثالثة من التصنيف الدولي للبراءات).
 
وأشار التقرير إلى أنه تم تصنيف 184 منطقة من أصل 331 منطقة تم تحليلها في التصنيف الدولي للبراءات (المرحلة 4) (الطوارئ)، و140 منطقة في المرحلة الثالثة من التصنيف المرحلي المتكامل (أزمات)، وسبع مناطق فقط في المرحلة الثانية من التصنيف الدولي للبراءات (الإجهاد). 
 
ولفت إلى أن ارتفاع مستويات انعدام الأمن الغذائي، مدفوعة بعدة عوامل من بينها (تأثير الصراع في اليمن، تداعياته في تعطيل سبل العيش والنزوح الداخلي؛ فضلاً لأسباب تتعلق بالفيضانات والجفاف، وضعف الاقتصاد وتأثيرات الحرب الأوكرانية وتأثيراتها على ارتفاع الأسعار الدولية للقمح وغيره من السلع الغذائية الأساسية والوقود التي ساهمت في تضخم أسعار الغذاء المحلي). 
 
وخلص التقرير إلى أنه ورغم التحسن الطفيف "لا تزال اليمن واحدة من أكثر البلدان التي تعاني من انعدام الأمن الغذائي في العالم" داعياً إلى بذل مزيد من الجهود لتحسين الوضع.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.