07 Mar
07Mar

في الوقت الذي تزداد تقارير مؤسسات الرصد بفساد مستشري في المنظمات الإغاثية والإنسانية في اليمن التابع أغلبها للأمم المتحدة نجد أن الأمم المتحدة تعلن أن نقص المساعدات الغذائية "يدمر ملايين الأسر في اليمن".

 وقال برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة باليمن، في تغريدة عبر "تويتر"، إن "الناس ينتظرون في طوابير طويلة من أجل الحصول على المساعدات الغذائية بمحافظة مأرب (وسط)".

 وأيضا أن "أسعار المواد الغذائية تستمر في الارتفاع (..) التخفيضات في المساعدات الغذائية مدمرة لملايين الأسر التي يعتمد بقاؤها على ذلك".

 ومطلع فبراير/ شباط الماضي، حذر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، من أن "نقص التمويل يهدد بقطع الدعم المنقذ للحياة عن ملايين الناس في اليمن".

 وفي 2021 وحده، ارتفعت الأسعار بنسبة 100 بالمئة في اليمن، ما أدى إلى زيادة الجوع، وفق برنامج الأغذية العالمي.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.