19 Mar
19Mar

رحبت الأمم المتحدة بمبادرة تقدم بها مجلس التعاون الخليجي تتعلق بإجراء مشاورات بين أطراف الصراع في اليمن في الأسابيع المقبلة دعما لجهود الأمم المتحدة.

وقال المتحدث الرسمي، ستيفان دوجاريك، للصحفيين: "تقدّر الأمم المتحدة جميع المبادرات للتوصل إلى تسوية سياسية تفاوضية شاملة للصراع في اليمن".

وكان الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي نايف الحجرف، أعلن الخميس، أن المجلس سيستضيف مفاوضات "يمنية – يمنية" في الرياض هذا الشهر، مبينا أن المشاورات ستناقش 6 محاور، بينها عسكرية وسياسية، وتهدف لفتح الممرات الإنسانية وتحقيق الاستقرار.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.