18 Feb
18Feb

افتتحت غرفة تجارة مدينة حلب السورية ومجلس المدينة، سوق "طريق الحرير" في أحد أحياء المدينة، كمركز إيواء للعائلات المتضررة من كارثة الزلزال الذي ضرب البلاد مؤخرا.

وتأتي هذه المبادرة استجابة للظروف التي يمر بها متضررو زلزال مدينة حلب، حيث أشار عضو مجلس المدينة نائل قرنوب إلى أن "أعمال فتح المحال التجارية في سوق طريق الحرير تتواصل لاستقبال الناجين من الزلزال المدمر وتقديم الدعم المباشر من مواد غذائية وتقديم البطانيات والفرش ومواد التدفئة وكذلك مدافئ كهربائية."

ولفت إلى العمل على الاهتمام بصحة وسلامة الناجين عبر توفير نقطة طبيّة تحتوي على كل ما يلزم من مواد وكوادر طبية مع تأمين المياه النظيفة الصالحة للشرب في إطار الاهتمام بالنظافة.

وبين أن إجمالي عدد المتضررين الذين تحتضنهم السوق يبلغ 2000 شخص مقيم، تقدم لهم كافة الألبسة النسائية والرجالية والأطفال والأحذية مع الاهتمام بتوفير مستلزمات الأطفال بشكل يومي.

من جانبه ذكر مدير السوق جمال هنداوي أن العمل الإغاثي متواصل منذ اليوم الأول للزلزال المميت، وقد استوعبت السوق التي تضم 250 محلا عائلات نازحة وتم تأمين كل متطلباتهم.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.