06 Jun
06Jun

أعلن المركز الوطني الأمريكي للأعاصير أن العاصفة الاستوائية "أليكس"، اكتسبت قوة أكبر مع توجهها نحو برمودا الأحد، بعد أن خلفت 3 قتلى في كوبا، وفيضانات في ولاية فلوريدا.

 وقال خبراء المركز: "بلغت أليكس قوة عاصفة استوائية في وقت مبكر الأحد، بعد أن تعززت قبالة الساحل الشرقي لفلوريدا، وأن أقصى رياح مستدامة لأليكس تزايدت إلى 105 كيلومترات/الساعة، وتركزت على بعد حوالي 765 كيلومترا غرب وجنوب غرب برمودا".

وأضافوا: "تتحرك العاصفة إلى الشرق وجنوب الشرق بسرعة 37 كيلومتر/الساعة، ويتوقع أن تمر بالقرب من برمودا أو شمالها مباشرة غدا الاثنين، وهناك تحذير ساري المفعول من عاصفة استوائية".

وتابعوا: "من المتوقع أن يصاحبها من 50 - 75 مليمتر من الأمطار في أنحاء برمودا في وقت متأخر من الأحد والاثنين".من جهته، قال وزير الأمن الوطني في برمودا مايكل ويكس، إن "خدمات الطوارئ تراقب أليكس".

وتسببت العاصفة في كوبا بمقتل 3 أشخاص وتدمير عشرات المنازل في هافانا وقطعت التيار الكهربائي في بعض المناطق، وفقا للسلطات.

وحذر مسؤولون في مدينة ميامي بولاية فلوريدا، سائقي السيارات بشأن حالة الطرق حيث علقت العديد من السيارات في الشوارع التي غمرتها المياه.

وقالت السلطات في المدينة: "هذا وضع خطير ومهدد للحياة.. لا ينصح بالسفر في هذه الظروف، ومن الأفضل الانتظار".

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.