28 Nov
28Nov

 كشفت الجمعية الطبية في جنوب إفريقيا أن المصابين بالسلالة الجديدة لفيروس كورونا (أوميكرون) الذين تم رصدهم في البلاد، حالتهم ليست خطيرة، وأنهم يعانون من أعراض مثل ألم في الجسد وإرهاق وتعب شديد.
وقالت رئيسة الجمعية أنجيليك كويتزي في تصريحات لهيئة الإذاعة والتلفزيون البريطانية "بي.بي.سي": " حتى الآن، فإن الحالات، التي تم رصدها في جنوب إفريقيا، ليست خطيرة".
وأضافت "يشكو المرضى في الغالب من ألم في الجسد وإرهاق وتعب شديد ونرى ذلك في جيل الشباب وليس كبار السن".
ورأت كويتزي، وهي أول طبيبة في جنوب افريقيا تبلغ السلطات عن رصد حالات مصابة بالمتحور الجديد، أن البحث بشأن السلالة الجديدة للفيروس، مازال في مرحلة مبكرة للغاية.
وأوضحت أن 24% فقط تلقوا لقاحات كورونا بشكل كامل في جنوب أفريقيا.

 

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.